منوعات

بعد حملة “أنا إنسان”.. رجل أعمال تركي يكافئ الفتى السوري أحمد كنجو

بعد حملة “أنا إنسان”.. رجل أعمال تركي يكافئ الفتى السوري أحمد كنجو

الحدث بوست _ منوعات

متابعات فريق التحرير

على الرغم من جميع الحملات العنصرية التي تقوم الأحزاب السياسية المعارضة ببثها في تركيا، لايأنف الشعب التركي من بذل الجهود في تنظيم حملات لدعم السوريين ودعم بذور المحبة والإخوة وحمايتهم من الاستغلال واستمراريتهم في مد يد العون للسوريين الذي لجأوا إلى تركيا هربا من المـ.ـوت والدمار والقـ.ـتل والواقع المرير الذي تعاني منه سوريا.

أعلن رجل الأعمال التركي صابر توكتاش عن تكفّله بجميع نفقات تعليم الشاب السوري أحمد كنجو، الذي تعرض لهجوم عنصري من قبل مواطنين أتراك، خلال استطلاع رأي لإحدى وسائل الإعلام في إسطنبول. وقال توكتاش في تغريدة على حسابه بتويتر: “أخبروا أوميت أوزداغ (رئيس حزب تركي معارض) أنني سأتكفل بتعليمه (أحمد كنجو) لأنه طالب مجدّ ذو أخلاق عالية وأنا فخور جداً بمعرفته”.

ونشر رجل الأعمال صورة تجمعه مع أحمد، في أحد المساجد خلال شهر رمضان، وقال: “أتممنا معاً ختمة قرآن خلال رمضان”.

وكان أحمد قد حاول خلال اللقاء الذي تعرض فيه للعنصرية، توضيح بعض المفاهيم الخاطئة عن اللاجئين السوريين في تركيا، مؤكداً أنه ترك الدراسة بسبب العنصرية. وسعى مواطنون أتراك لتحميل اللاجئين السوريين في تركيا مشكلات الاقتصاد وغيرها، ليتدخل أحمد كنجو ويتحدث عن ظروفه المعيشية وكل ما مر به خلال حياته كلاجئ.

وبعد أن حاول بعض الموجودين في اللقاء التضييق على أحمد والصراخ عليه بعبارات مثل “ارحل من هنا”، و”أنت لا تعرف شيئاً” قال أحمد لهم “أنا إنسان”.

زوجة أغنى رجل في العالم تتبرع بأكبر مبلغ للسوريين وترشدهم لسبل الاستفادة من الثروات

زوجة أغنى رجل في العالم تتبرع بأكبر مبلغ للسوريين وترشدهم لسبل الاستفادة من الثروات

تتخلى ماكنزي سكوت عن ثروتها بوتيرة أسرع من أي شخص آخر في عالم الأعمال الخيرية. ومنذ انفصالها عن مؤسس أمازون جيف بيزوس في عام 2019، تبرعت بنحو 8.6 مليار دولار إلى أكثر من 780 منظمة تركز على المساواة بين الجنـ.ـسين والعدالة العرقية والصحة العامة وغيرها. وتبلغ ثروة سكوت 59.2 مليار دولار، وفقًا لتقديرات فوربس.

ولكن لم تكـ.ـشف سكوت هذه المرة عن المستفيدين من تبرعاتها.

في منشور نهاية العام على موقع المدونات Medium، أعلنت سكوت أنها قدمت المزيد من التبرعات هذا العام، لكنها لم تكـ.ـشف عن هوية المستفيدين ولا عن المبلغ المتبرع به. ولم تجر سكوت مقابلات مع وسائل الإعلام منذ طلاقها ولم تنشـ.ـر سوى معلومات حول عملها الخيري على Medium.

كتبت سكوت: “أريد أن أترك كل فريق من هذه الفرق الرائعة يتحدث عن نفسه أولاً إذا اختاروا ذلك، على أمل أنه عندما يفعلون ذلك، تركز وسائل الإعلام على مساهماتهم بدلاً من مساهماتي”.

وحتى الآن، قررت منظمة غير ربحية واحدة على الأقل الكشف علنًا عن تبرعها من سكوت.

وأعلنت شركة Public Allies، التي تدير برنامج AmeriCorps والتي تقدم برنامج لتفعيل الشباب، عن هبة بقيمة 10 ملايين دولار من سكوت الأسبوع الماضي. وأفادت المنظمة في بيان صحفي، أن الأموال ستُستخدم لبدء حملتها للمساواة العرقية. وترتبط Public Allies أيضًا بعلاقات مع السيدة الأولى السابقة ميشيل أوباما، التي أسست فرع شيكاغو للمؤسسة غير الربحية في أوائل التسعينيات.

وقالت سكوت إنها تحظى باهتمام كبير بسبب عملها الخيري. بدلاً من ذلك، كما تقول، يجب أن يكون الإعلان عن الأعمال الخيرية أكثر شمولاً وأن يشمل التبرعات الصغيرة من الأشخاص العاديين، والدعم الشخصي غير الرسمي للأصدقاء أو العائلة أو المجتمع وحتى “الخطابات الإنسانية” مثل مظاهرات جورج فلويد الصيف الماضي.

وكتبت: “حتى بالمعيار التقليدي -المال- فإن المساهمات في رفاهية الآخرين من قبل الأثرياء ماديًا أمر لا يحظى باهتمام مفرط”.

وترى فوربس أن الأشخاص الذين لديهم مليارات الدولارات تحت تصرفهم يحتاجون إلى مزيد من التدقيق أكثر من الأميركيين العاديين بسـ.ـبب عامل القوة الناجم عن الأموال. لهذا السـ.ـبب تقضي فوربس الكثير من الوقت في تتبع الثروة والعطاء الخيري لأثرياء العالم.

واختارت فوربس ماكنزي سكوت أقوى امرأة في العالم هذا الأسبوع، وذلك لأن لديها الكثير من المال للتبرع به – ولأنها حتى اليوم، اختارت أن تكون شفافة وتختار الكثير من المجموعات غير الربحية التي تحتاج إلى أموال لأداء مهامها.

كما تسمح سكوت لمتلقي تبرعاتها بإنفاق الأموال بالطريقة التي يختارونها بدلاً من توجيه استخدام الأموال لغرض أو مشـ.ـروع معين. وتريد سكوت الاستمرار في التبرع بثروتها لفترة طويلة.

وكتبت سكوت في يونيو/ حزيران: “نحن نخضع لهذه الفكرة البسيطة بأنه من الأفضل ألّا تتركز الثروات في عدد قليل من الأيدي، وأن تقديم الآخرين الحلول وتنفيذها بدلًا منا هو الأفضل لنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى