اقتصاد

تحسن كبير في سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار وباقي العملات قبيل الإغلاق

تحسن كبير في سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار وباقي العملات قبيل الإغلاق

الحدث بوست _ اقتصاد
متابعات فريق التحرير

الليرة التركية تسجل تحسناً طفيفاً أمام الدولار واليورو… والذهب يسجل سعراً جديداً

الدولار الأمريكي = 15,8778 للمبيع، 15,8748 للشراء.

اليورو = 16,8011 للمبيع، 16,78 للشراء.

الليرة التركي مقابل الليرة السورية = كل ليرة تركي 251 ليرة سوري للمبيع و 244 ليرة سوري للشراء.

الليرة التركي مقابل الليرة السورية = كل ليرة تركي 251 ليرة سوري للمبيع و 244 ليرة سوري للشراء.

أسعار الذهب في تركيا

سعر غرام الذهب عيار 24 هو 940.02

سعر غرام الذهب عيار 22 هو 861.69

سعر غرام الذهب عيار 21 هو 822.52

سعر غرام الذهب عيار 18 هو 705.02

سعر غرام الذهب عيار 14 هو 548.35

تركيا تصدر قرار تمديد الإقامات بدون تأشيرة لمواطني هذا البلد

قالت مصادر اعلام تركية، انه سيتمكن مواطنو ليتوانيا من الإقامة بدون فيزا لمدة 90 يومًا خلال 6 شهور لرحلاتهم إلى تركيا.

وبحسب ما نشرته صحيفة جمهوريات فإنه وفقًا لقرار الرئيس المنشور في الجريدة الرسمية،

فإن فترة الإقامة بدون تأشيرة لحاملي جوازات السفر العادية لجمهورية ليتوانيا خلال رحلاتهم السياحية وتصاريح العبور إلى تركيا، تمت زيادتها 30 يومًا خلال 6 شهور.

واضاف:”تم اتخاذ القرار وفقا للمادة 18 من قانون الأجانب والحماية الدولية رقم 6458″.

كشف المدير العام للإندماج والتواصل في رئاسة الهجرة التركية “غوكتشا أوك”، عن أيقاف تسجيل القيود الجديدة في 15 ولاية تركية، في لقاء أجرته معه صحيفة “حرييت” التركية.

وقال “أوك” : ” أوقفنا تسجيل القيود الجديدية في 15 مدينة منها إسطنبول، ازمير، أنقرة، أنطاليا، أورفا، غازي عينتاب وهاتاي”، وأضاف : ” كما أغلقنا 781 حي بشكل كامل أمام اصحاب الاقامات والحماية الدولية والمؤقتة بالإضافة لإيقاف قيود حاملي الحماية المؤقتة ممن لم يُعثر عليهم في العناوين المسجلين فيها”.

وأكد “أوك” على أنه لا يُصرف من خزينة الدولة أو من أموال الشعب التركي ولا حتى قرش واحد على السوريين وقال : ” يُدفع لمليون و 800 ألف سوري مبلغ 155 ليرة شهريا بواسطة كرت الهلال الأحمر بدعم مقدم من المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين”.

ولفت “أوك” الى ان السوريين يعوضون نقص اليد العاملة في مجالات الرعي والزراعة والإنشاءات، وقال : ” , تقريبا جميع من هم في سن العمل يعملون، تنبض مناطقنا الصناعية بالحياة بفضلهم”.

وأشار الى إلزامية ذهاب من هم في سن الدراسة الى المدرسة وليس للعمل وأوضح قائلاً : ” . يجب ضم من هم في سن الدراسة إلى التعليم، ولكن بسبب الخوف من المحرضين على اللاجئين تفضل عائلاتهم عدم إرسالهم إلى المدرسة خوفا عليهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى